عنوان الفتوى: استلام الركن اليماني

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل هناك تكبير عند الركن اليمانى و فضل فى لمسه؟

نص الجواب

رقم الفتوى

16699

12-أبريل-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

يسن لمن يستطيع استلام الركن اليماني أن يستلمه في المرة الأولى، ويستحب استلامه في باقي الأشواط، قال العلامة الدردير رحمه الله تعالى (يسن استلام الركن اليماني بيده ويضعها على فيه من غير تقبيل أوله... واستلام اليماني في باقي الأشواط مستحب).

وإذا لم يستطع الشخص أن يستلم الركن اليماني فإذا حاذاه فإنه يكبر، ففي المدونة:(قلت لابن القاسم: فما قول مالك فيمن لم يستطع أن يستلم الركن اليماني لزحام الناس، أيكبر ويمضي أم لا يكبر؟ قال: يكبر ويمضي)، والله أعلم.

  • والخلاصة

    يسن استلام الركن اليماني في المرة الأولى لمن يستطيع استلامه، وفي باقي الأشواط استلامه مستحب، وإذا لم يستطع الشخص أن يستلم الركن اليماني فإنه يكبر عند محاذاته، والله أعلم.