عنوان الفتوى: تعدد الأذان

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

في حالة سماع أكثر من أذان في وقت واحد أيهما أردد، هل المسجد الذي أصلي فيه أم كلهم؟

نص الجواب

رقم الفتوى

16548

11-أبريل-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فإنه من توفيق الله تعالى علينا  الأذان الموحد الذي ينطلق حياً على الهواء من مسجد واحد في المنطقة مع مراعاة فروق التوقيت في معظم إمارات الدولة ومع ذلك ففي حالة سماع أكثر من مؤذن يطلب منك إجابة الأول، فإن اختلطت عليك الأصوات فإنك تقصد إجابة واحد منهم، قال الشيخ الخرشي رحمه الله في شرحه على مختصر خليل: (وإذا تعدد المؤذنون فإنه يحكي الأول إن ترتب الأذان وإلا حكى أذان واحد.اهـ.)، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    في حالة سماع أكثر من مؤذن يطلب منك إجابة الأول، فإن اختلطت عليك الأصوات فإنك تقصد إجابة واحد منهم، والله تعالى أعلم.