عنوان الفتوى: جمع الصلاة قبل دخول الوقت

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

أنا أشتغل في بلد أجنبية وظروف عملي لا تسمح لي بأن أصلي صلاة العصر في وقتها لذا أجمعها مع وقت الظهر فهل صلاتي مقبولة أم لا?

نص الجواب

رقم الفتوى

16515

11-أبريل-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

لاتصح الصلاة قبل وقتها وجمع التقديم لغير سبب شرعي تكون فيه الصلاة الأولى - التي صليت في وقتها - صحيحة والصلاة الثانية باطلة وكما أن العمل مهم له وقت بداية وانتهاء فكذلك الصلاة لها وقت بداية وانتهاء، لا تصح قبل وقتها ولا يجوز تأخيرها عن وقتها لغير عذر، فحاول أن تأخذ دقائق معدودة وأنت في عملك تؤدي فيها صلاة الفريضة فقط على وقتها لأن الصلاة لا تستغرق وقتاً كبيراً ربما خمسة دقائق فقط، وجمع التقديم الجائز هو الجمع بعد دخول الوقت لسبب من الأسباب الشرعية التي نص عليها الفقهاء قال الشيخ الدردير في الشرح الصغير وهو يذكر أسباب الجمع: (السفر، والمطر، والوحل مع الظلمة، ونحو الإغماء، وعرفة، ومزدلفة)؛

 وحتى السبب الأول المتمثل في السفر ليس على إطلاقه وإنما بقيود محددة يرجع إليها في مظانِّها؛ والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    لا يجوز الجمع قبل دخول وقت العصر وما ذكرت من ظروف عملك ليس مبرراً في جمع التقديم فهو له شروط معروفة، والله تعالى أعلم.