عنوان الفتوى: من أحكام المدح

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

 ما حكم المدح التالي  وهل هو داخل في المدح المذموم؟ (الحواس خمس وأنت سادسهم.. والعجائب سبع وأنت ثامنها..  ودنيتي وحدة وأنت  شاغلها ..)

نص الجواب

رقم الفتوى

16301

29-مارس-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يوفقك للسداد، وهذه الألفاظ إنما يُراد بها إظهار مكانة الممدوح عند المادح، وبيان محبته له، واهتمامه بشأنه، أو إيصال رسالة من وراء الألفاظ أنه مهتم به ومشتغل فيه، وهذا جائز، والعبرة بالمقاصد، ولكن لا يجوز أن تكون هذه الرسالة من رجل لأمرأة أجنبية أو العكس.

والمدح المحمود شرعا هو ما التُزِمَ فيه الصدق ولم يَحْمِل الممدوحَ على الكبر،  ففي صحيح البخاري: "...إن كان أحدكم مادحا لا محالة فليقل أحسب كذا وكذا إن كان يرى أنه كذلك وحسيبه الله ولا يزكي على الله أحدا".

قال العلامة ابن بطال رحمه الله في شرحه لصحيح البخاري: (معنى هذا الحديث ... النهى عن أن يفرط فى مدح الرجل بما ليس فيه، فيدخله من ذلك الإعجاب، ويظن أنه فى الحقيقة بتلك المنزلة...".

وعلى الرغم من أن الأساليب الشعرية والأدبية لها خصوصياتها إلا أن المبالغة في الإطراء منهي عنها شرعا، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    هذه الألفاظ إنما يُراد بها إظهار مكانة الممدوح عند المادح، وبيان محبته له، واهتمامه بشأنه، ولكن لا يجوز أن تكون هذه الرسالة من رجل لأمرأة أجنبية أو العكس.

    والمدح المحمود شرعا هو ما التُزِمَ فيه الصدق ولم يَحْمِل الممدوحَ على الكبر. والله تعالى أعلم.