عنوان الفتوى: ميت الجمعة وعذاب القبر

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل من مات منا يوم  الجمعة يعفى من عذاب القبر؟

نص الجواب

رقم الفتوى

16134

17-مارس-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

نعم:  ورد في بعض الأحاديث النبوية الشريفة أن ميت الجمعة يقيه الله فتنة القبر، ومن المعروف أن من وقاه الله فتنة القبر فقد وقاه عذابه، من هذه الأحاديث ما في سنن الترمذي عن عبد الله بن عمرو بن العاص - رضي الله عنهما - قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ما من مسلم يموت يوم الجمعة، أو ليلة الجمعة إلا وقاه الله فتنة القبر)، وهذه إحدى الفضائل التي اختصت بها الجمعة إلى جانب الكثير من الفضائل الأخرى. والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    نعم:  ورد في بعض الأحاديث النبوية الشريفة أن ميت الجمعة يقيه الله فتنة القبر، ومن المعروف أن من وقاه الله فتنة القبر فقد وقاه عذابه. والله تعالى أعلم.