عنوان الفتوى: الدورة الشهرية

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

أنا فتاة عمري 29 سنة، اضطربت دورتي الشهرية من 5 شهور، الشهر الأول والثالث على شكل نقاط دم لمدة 3-5 أيام، الشهر الثاني والرابع دورة عادية لمدة 7 أيام، الشهر الخامس "شعبان" كانت الدورة على شكل نقاط دم " أيام متقطعة " لمدة أكثر من 10 أيام، وغداً سيكون الأول من رمضان، ولم أتطهر بعد، كيف أصوم ؟

نص الجواب

رقم الفتوى

1606

29-سبتمبر-2008

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فاغتسلي وتحفظي وصلي وصومي، فالدم النازل بعد عشرة أيام في حالتك دم استحاضة، المرأة إذا اضطربت دورتها الشهرية فإنها تنظر إلى أكثر عادتها وتبني عليه، فإن استمر نزول الدم استظهرت على أكثر عادتها بثلاثة أيام، ما لم يتجاوز أكثر عادتها واستظهارها خمسة عشر يوماً، وبعد أن تستكمل المرأة أكثر عادتها واستظهارها تغتسل وتصلي وتصوم، وما رأت بعد ذلك من دم فهو استحاضة، إلى أن يبدأ حيضها من جديد وتتعرف على ذلك بالعلامات المرافقة للحيض.

والأصل في أحكام الاستحاضة ما ورد في الموطأ عن عائشة - زوج النبي صلى الله عليه وسلم - رضي الله عنها أنها قالت: قَالَتْ فَاطِمَةُ بِنْتُ أَبِي حُبَيْشٍ: يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنِّي لَا أَطْهُرُ أَفَأَدَعُ الصَّلَاةَ؟ فَقَالَ لَهَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:" إِنَّمَا ذَلِكِ عِرْقٌ وَلَيْسَتْ بِالْحَيْضَةِ فَإِذَا أَقْبَلَتْ الْحَيْضَةُ فَاتْرُكِي الصَّلَاةَ، فَإِذَا ذَهَبَ قَدْرُهَا فَاغْسِلِي الدَّمَ عَنْكِ وَصَلِّي".

قال العلامة المواق رحمه الله في التاج والإكليل: " وفي التهذيب: والتي أيامها غير ثابتة تحيض في شهر خمسة أيام وفي آخر أقل أو أكثر إذا تمادى بها الدم تستظهر على أكثر أيامها، وأيام الاستظهار كأيام الحيض؛ فالتي أيامها اثنا عشر يوماً فدون ذلك تستظهر بثلاثة أيام ، وثلاثة عشر بيومين ، وأربعة عشر بيوم وخمسة عشر لا تستظهر بشيء ثم تصير مستحاضة ثم هي طاهر،.... تغتسل بعد الاستظهار وتصلي وتصوم وتوطأ وإن كان ذلك قبل الخمسة عشر يوماً ".

والذي يظهر من حالتك أنه قبل شعبان كانت أكثر عادتك سبعة أيام، واستمر نزول الدم المتقطع عليك في دورتك الجديدة حتى اليوم العاشر فبذلك تكون الأيام الثلاثة الزائدة على العادة السابقة هي أيام الاستظهار التي تعتبر من أيام الدورة، فاغتسلي بعدها وصلي وصومي حتى ولو استمر نزول الدم ، فهو بعد ذلك استحاضة.

وإذا استمر الدم عليك بنفس الطريقة في الشهر القادم فتصير عادتك السابقة عشرة أيام تضيفين لها أيام الاستظهار الثلاثة فيصبح المجموع 13 يوماً، ثم تتبعين الطريقة الواردة في النص السابق، على أن لا تتجاوز العادة والاستظهار 15 يوماً، والله أعلم.

  • والخلاصة

    اغتسلي وتحفظي وصلي وصومي، فالدم النازل بعد عشرة أيام في حالتك هو دم استحاضة، فالمرأة إذا تقطع الدم النازل منها، فإنها تحسب أيام الدم فقط، حتى تستكمل أكثر عادتها - وهي عندك سبعة أيام-  وتستظهر بعدها بثلاثة أيام، ما لم يتجاوز المجموع 15 يوماً، وما نزل من دم بعد ذلك فهو استحاضة، والله أعلم.