عنوان الفتوى: حكم الكتابة على القبور

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل يجوز دق الحجر ( نقش الكتابة) على قبر الميت؟

نص الجواب

رقم الفتوى

15940

05-مارس-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فإن كانت الكتابة على القبر لتمييز القبر من بين القبور لأجل زيارته وبقدر الحاجة فجائز، جاء في نهاية المحتاج للرملي رحمه الله: ( لو احتاج إلى كتابة اسم الميت لمعرفته للزيارة كان مستحبا بقدر الحاجة).

وجاء في حاشية رد المحتار على الدر المختار: (فإن الكتابة طريق إلى تعرف القبر بها، نعم يظهر أن محل هذا الإجماع العملي على الرخصة فيها ما إذا كانت الحاجة داعية إليه في الجملة كما أشار إليه في المحيط بقوله: وإن احتيج إلى الكتابة، حتى لا يذهب الأثر ولا يمتهن فلا بأس به، فأما الكتابة بغير عذر فلا). والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    تجوز الكتابة على القبر في حدود التعريف بصاحبه وتمييزه لمن يزوره من ذويه وغيرهم. والله تعالى أعلم.