عنوان الفتوى: أسس تحرير الفتوى

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

ماهي أسس تحرير الفتوى؟

نص الجواب

رقم الفتوى

15823

24-فبراير-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يزيدك حرصا على التفقه في الدين، وقبل أن نبين أسس تحرير الفتوى فإنه من المهم أن نذكر أن السؤال ينبغي أن يطرح فقط على أهل العلم والورع المأمونين، فالفتوى هي نيابة عن النبي صلى الله عليه وسلم في تبليغ الأحكام الشرعية، قال الله تعالى: {فاسْألُوا أهلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ} [النحل: 43]، قال العلامة القرطبي رحمه الله في تفسيره: (وقال ابن عباس: أهل الذكر أهل القرآن. وقيل: أهل العلم).

ومن الأسس الهامة في تحرير الفتوى:

قراءة السؤال قراءة متبصرة والعمل على تدقيقه، قال العلامة أحمد بن حمدان الحراني رحمه الله في كتابه صفة الفتوى والمفتي والمستفتي: (ويتأمل ورقة الاستفتاء مرارا لا سيما آخرها ويسأل المفتي عن المشتبه وينقطه ويشكله لمصلحته ومصلحة من يفتي بعده وإن رأى لحنا فاحشا أو خطأ يحيل المعنى أصلحه لأن قرينة الحال تقتضيه).

تكييف المسألة تكييفا واضحا يراعي أحوال السائل المختلفة.3-  الاهتمام بالسائل وملاطفته والدعاء له، وقد ضرب لنا النبي صلى الله عليه وسلم خير مثل في هذا الأمر، ففي مسند الإمام أحمد في قصة الأعرابي الذي استاذن في الزنا فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: "ادنه" فدنا منه قريبا قال فجلس، ثم أخذ النبي صلى الله عليه وسلم يوجه عقله وعاطفته بأسلوب حواري مقنع ثم جاء في الرواية: (فوضع يده عليه وقال اللهم اغفر ذنبه وطهر قلبه وحصن فرجه).

الوضوح والمباشرة في إبراز الحكم.

اختيار الدليل المناسب من مصادر معتمدة.

الموضوعية والوسطية في تخريج الفتوى.

 - يحرم التساهل في الفتوى كما ينبغي الحذر من التشدد، قال الإمام النووي رحمه الله في كتابه الجموع: (يحرم التساهل في الفتوى ... فان تقدمت معرفته بالمسئول عنه فلا بأس بالمبادرة وعلى هذا يحمل ما نقل عن الماضين من مبادرة... وأما من صح قصده فاحتسب في طلب حيلة لا شبهة فيها لتخليص من ورطة يمين ونحوها فذلك حسن جميل: وعليه يحمل ما جاء عن بعض السلف من نحو هذا كقول سفيان: إنما العلم عندنا الرخصة من ثقة فأما التشديد فيحسنه كل احد).

-  يستحب للمحرر مشاورة غيره من الفقهاء، ففي كتاب صفة الفتوى الآنف الذكر: (يستحب أن يقرأ ما في الورقة على الفقهاء الحاضرين الصالحين لذلك ويشاورهم في الجواب ويباحثهم فيه وإن كانوا دونه وتلامذته).  والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    من أهم أسس تحرير الفتوى هو قراءة الفتوى قراءة متبصرة، ثم تكييف المسألة حسب المعطيات وحال السائل، ثم الوضوح في إبراز الحكم مع ملاطفة السائل والدعاء له والالتزام بالوسطية، ثم الاعتماد على الدليل المناسب، ويستحب للمفتي مشاورة غيره من الفقهاء قبل إصدار الفتوى، والله تعالى أعلم.