عنوان الفتوى: من أفضل الدعاء

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

ما هي أفضل الأدعية لزيادة الرزق بالمال والذرية؟

نص الجواب

رقم الفتوى

15302

26-يناير-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فنسأل الله العلي القدير أن يحقق رجاءك ويسعدك في الدنيا والآخرة، ويمكنك مطالعة الفتوى رقم: 9502 على موقعنا ففيها بعض الأدعية الجامعة لكل خير.

ففي سنن أبي داود عن عائشة رضي الله عنها قالت: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يستحب الجوامع من الدعاء ويدع ما سوى ذلك.

- وفي سنن الترمذي عن العباس بن عبد المطلب رضي الله عنه قال: قلت يا رسول الله علمني شيئا أسأله الله عز وجل قال: "سل الله العافية"، فمكثت أياما ثم جئت فقلت يا رسول الله علمني شيئا أسأله الله فقال لي: "يا عباس يا عم رسول الله سل الله العافية في الدنيا والآخرة".

- ومن الأدعية في قضاء الدين والغنى من الفقر ما في صحيح مسلم: اللَّهُمَّ رَبَّ السَّمَاوَاتِ وَرَبَّ الْأَرْضِ وَرَبَّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ رَبَّنَا وَرَبَّ كُلِّ شَيْءٍ فَالِقَ الْحَبِّ وَالنَّوَى وَمُنْزِلَ التَّوْرَاةِ وَالْإِنْجِيلِ وَالْفُرْقَانِ أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ كُلِّ شَيْءٍ أَنْتَ آخِذٌ بِنَاصِيَتِهِ اللَّهُمَّ أَنْتَ الْأَوَّلُ فَلَيْسَ قَبْلَكَ شَيْءٌ وَأَنْتَ الْآخِرُ فَلَيْسَ بَعْدَكَ شَيْءٌ وَأَنْتَ الظَّاهِرُ فَلَيْسَ فَوْقَكَ شَيْءٌ وَأَنْتَ الْبَاطِنُ فَلَيْسَ دُونَكَ شَيْءٌ اقْضِ عَنَّا الدَّيْنَ وَأَغْنِنَا مِنْ الْفَقْرِ.

- ومن المفيد جدا في طلب المال والبنين كثرة الاستغفار، ففي سنن أبي داود عن ابن عباس رضي الله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "مَنْ لَزِمَ الِاسْتِغْفَارَ جَعَلَ اللَّهُ لَهُ مِنْ كُلِّ ضِيقٍ مَخْرَجًا وَمِنْ كُلِّ هَمٍّ فَرَجًا وَرَزَقَهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ".

- ومن الأدعية في طلب الذرية دعاء زكريا عليه السلام في قول الله تعالى: {هُنَالِكَ دَعَا زَكَرِيَّا رَبَّهُ قَالَ رَبِّ هَبْ لِي مِن لَّدُنْكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً إِنَّكَ سَمِيعُ الدُّعَاء} [آل عمران:38].

ولمعرفة المزيد يمكنك الرجوع إلى كتب الأذكار والأدعية المأثورة، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    ذكرنا نماذج من الأدعية الجامعة، ومن أفضل الأدعية وأجمعها: ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار، اللهم إني أسألك العافية، وكثرة الاستغفار، والله تعالى أعلم.