عنوان الفتوى: ترك آية أو أكثر من الفاتحة

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل تصح صلاة من ترك آية أو أكثر من الفاتحة ؟

نص الجواب

رقم الفتوى

15122

25-يناير-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فاعلم فقهني الله وإياك في دينه وزادنا وإياك حرصاً على الخير أن من نسي آية أو أكثر من الفاتحة فتذكر ذلك قبل الركوع فإنه يعيد قراءة الفاتحة ويكمل صلاته، فإن لم يتذكر إلا بعد انحنائه للركوع فيواصل صلاته ويسجد قبل السلام، ويعيد الصلاة وجوبا من باب الاحتياط، يقول الشيخ عليش رحمه الله في منح الجليل: ((وإن ترك) إمام أو فذ (آية منها) أي الفاتحة أو أقل أو أكثر أو تركها من ركعة أو أكثر ولو جل الركعات وفات تداركها بانحنائه للركوع اعتد بما تركه منها و(سجد) قبل سلامه لمراعاة الخلاف، فيحتاط للصلاة بترقيعها وجبرها بالسجود ولو على القول بوجوبها في كل ركعة ويجب عليه إعادتها احتياطا لمراعاة القول المشهور)، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    نسيان آية أو أكثر من الفاتحة إذا لم يُتلافى قبل الركوع يترتب عليه السجود قبل السلام وإعادة الصلاة. والله تعالى أعلم.