عنوان الفتوى: الفاصل الزمني بين أذاني الجمعة

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

نحن عندنا في بعض المناطق في اليمن مشكلة حول مقدار الوقت الذي بين أذاني الجمعة حيث أنهم جعلوه من 5 إلى 10 دقائق وما هي حجة الذين يقولون إن الوقت بين الأذان والإقامة قصير؟

نص الجواب

رقم الفتوى

14964

30-يناير-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

 فاعلم فقهني الله وإياك في دينه وثبتنا عليه إلى أن نلقاه أن الغرض من الأذان الأول يوم الجمعة هو تنبيه الناس للاستعداد للصلاة والتجهز لها، ولهذا سنه عثمان رضي الله عنه، فيكون مقدار الفاصل بينه وبين الأذان الثاني على قدر حاجة الناس للتهيئ للصلاة، وهذا شيء يرجع تحديده إلى جماعة المسجد ورواده، ولاينبغي أن يكون مثار جدل بين المصلين.

وبالنسبة للجزئية الثانية المتعلقة بمقدار الفصل بين الأذان والإقامة، فاعلم أن الأذان إعلام بدخول الوقت، فإذا أُذن للصلاة فقد دخل وقتها وأمكن أن تقام على الفور، لكن تأخيرها ليكثر المجتمعون لها أو يكتمل استعدادهم أمر حسن وينبغي أن يبادر بإقامة صلاة المغرب خاصة. والله تعالى.

  • والخلاصة

    يُفصل بين أذانيْ الجمعة بقدر ما يستعد الناس للصلاة، وتقدير ذلك يرجع إليهم؛ وإذا أُذن للصلاة فقد دخل وقتها وأمكن أن تقام على الفور، لكن تأخيرها ليكثر المجتمعون لها أو يكتمل استعدادهم أمر حسن، وينبغي أن يبادر بإقامة صلاة المغرب خاصة. والله تعالى أعلم.