عنوان الفتوى: الإنصات لخطبة العيدين

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

 هل حكم خطبة العيد كحكم خطبة الجمعة في الإنصات لها وأن من مس الحصى فيها فقد لغا؟

نص الجواب

رقم الفتوى

14776

13-يناير-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

نعم: يستحب الإنصات لخطبتي العيد ويجب الإنصات لخطبة الجمعة، جاء في مواهب الجليل نقلا عن الإمام مالك أنه قال: (ينصت الناس في خطبة العيدين والاستسقاء كما ينصتون في الجمعة).

وقال العلامة النفراوي: يستحب استماع خطبتي العيد، وأما الحديث "من لغا فلا جمعة له" فهو محمول على تمام الأجر أي من لغا فلا جمعة تامة في الأجر له، مثل مَن لم يلغُ، قال الحافظ ابن عبد البر رحمه الله تعالى في كتابه الاستذكار معلقا على هذا الحديث: ( ... يريد في تمام أجر الذي شاهد الخطبة صامتا أي لا جمعة له مثل جمعة هذا، والله أعلم؛ لأن الفقهاء في جميع الأمصار يقولون إن جمعته مجزية عنه ولا يصلي أربعا). والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    يستحب الإنصات لخطبتي العيد ،والحديث المذكور في السؤال محمول على  تمام الأجر أي من لغا فلا جمعة تامة في الأجر له مثل مَن لم يلغُ. والله تعالى أعلم.