عنوان الفتوى: العقيقة بالبقر

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل يجوز ذبح  البقر عقيقة عن المولود الذكر؟ أم لابد من ذبح خروفين؟  

نص الجواب

رقم الفتوى

14747

13-يناير-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

بارك الله فيك ووفقك  لكل خير، واعلم أنه يجوز ذبح البقر عقيقة عن المولود سواء كان المولود ذكرا أوأنثى، لكن يشترط في سن العقيقة من البقر أن يكون  أكمل ثلاث سنوات ودخل في الرابعة فما فوق. 

ففي شرح كفاية الطالب الرباني على رسالة ابن أبي زيد: ( ... فأقل ما يجزئ من البقر الثني وهو ما دخل في السنة الرابعة)، هذا مع العلم أن العقيقة بالغنم أفضل من غيرها، فيعق عن المولود ذكرا كان أو أنثى بشاة واحدة، قال في الفواكه الدواني (الواحدة كافية في كل مولود، الذكر كالأنثى) ومن عق الذكرباثنتين فذلك مزيد خير، والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

    تندب العقيقة عن المولود ذكرا كان أوغيره، وتجزئ من سائر الأنعام ومنها البقر لكن لا بد في البقر أن يكون أكمل ثلاث سنوات ودخل في الرابعة فما فوق، والله تعالى أعلم.