عنوان الفتوى: إعطاء الزكاة للاقارب

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل يجوز لي إخراج زكاة مالي لعمي المريض بالسرطان حيث حالته المادية ضعيفة جدا و علاجه يتم عن طريق التبرعات العائلية.

نص الجواب

رقم الفتوى

1472

16-سبتمبر-2008

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

الحمدلله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد..

 فالذين تصرف لهم الزكاة ثمانية أصناف بيَّنَهم الله تعالى في قوله تعالى: (إنما الصدقات للفقراء والمساكين والعاملين عليها والمؤلفة قلوبهم وفي الرقاب والغارمين وفي سبيل الله وابن السبيل فريضة من الله والله عليم حكيم) . [ التوبة :60] .

فإن كان الأقارب من هؤلاء الأصناف وكانوا ممن لا تجب على المزكي نفقتهم جاز لنا ان ندفع لهم الزكاة على أنها زكاة، وحيث ذكرت بأن عمك فقير فإنه يجوز لك أن تعطيه الزكاة وهي له زكاة وصلة رحم.

لقول النبي صلى الله عليه وسلم " الصدقة على المسكين صدقة وعلى ذي الرحم اثنتان صدقة وصلة "، أخرجه أحمد والنسائي وغيرهما.

 سائلين الله له الشفاءالعاجل آمين.

 

  • والخلاصة

    يجوز اعطاء الزكاة لعمك ونسأل الله أن يشافيه إنه على كل شيء قدير.