عنوان الفتوى: الصلاة في الأمكنة المشتركة بين المسلم وغيره

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل تجوز الصلاة في مكان يوجد به أشخاص غير مسلمين؟

نص الجواب

رقم الفتوى

14590

05-يناير-2011

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

 نعم: يصلى بالمكان الذي يوجد فيه غير المسلمين فالمهم أن يكون ثوب المصلي طاهرا وبدنه طاهرا والمكان الذي يصلى فيه طاهرا؛ لأن الطهارة من الخبث شرط في الصلاة، والنجاسة التي أمر الشرع الحكيم بالتحفظ منها أثناء العبادة كالبول وغيره يستوي فيها المسلم وغير المسلم، وأما غير النجاسات مثل العرق واللعاب فطاهرة من كل حي، قال الشيخ خليل رحمه الله تعالى عاطفا على الأشياء الطاهرة:( والحي ودمعه وعرقه ولعابه ومخاطه )، ومعناه أن هذه المذكورات طاهرة من كل حي. لأن الحياة علة للطهارة. والله تعالى أعلم.

  • والخلاصة

     نعم يصلى بالمكان الذي يوجد فيه المسلم مشتركا مع غيره في السكنى، المهم أن يكون ثوب المصلي طاهرا وبدنه طاهرا والمكان الذي يصلى فيه طاهرا. والله تعالى أعلم.