عنوان الفتوى: زكاة التمر

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

نرجو إفادتنا عن قيمة زكاة التمور الخاصة بالمزارع الموجودة بالدولة، مع العلم بأنها تسقى بمياه آبار وغطاسات.

نص الجواب

رقم الفتوى

13905

23-نوفمبر-2010

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

 بارك الله فيك، ووفقك لما يحبه ويرضاه، واعلم أن زكاة مزارع التمور التي تسقى بالآبار والآلات واجبة إن بلغ محصولها خمسة أوسق وهي ما يعادل (ستمائة كيلواجرام) تقريبا، فيخرج عنها نصف عشرها أي 5%  لقوله تعالى: {وَهُوَ الَّذِي أَنْشَأَ جَنَّاتٍ مَعْرُوشَاتٍ وَغَيْرَ مَعْرُوشَاتٍ وَالنَّخْلَ وَالزَّرْعَ مُخْتَلِفًا أُكُلُهُ وَالزَّيْتُونَ وَالرُّمَّانَ مُتَشَابِهًا وَغَيْرَ مُتَشَابِهٍ كُلُوا مِنْ ثَمَرِهِ إِذَا أَثْمَرَ وَآتُوا حَقَّهُ يَوْمَ حَصَادِهِ} [الأنعام:141]، ولقول النبي صلى الله عليه وسلم: (فِيمَا سَقَتْ السَّمَاءُ وَالْعُيُونُ ... الْعُشْرُ وَفِيمَا سُقِيَ بِالنَّضْحِ نِصْفُ الْعُشْرِ) رواه مالك في الموطإ.  قال العلامة الباجي في شرح الموطإ: (وأما النضح فهو الرش والصب فما سقي بالنضح هو ما يسقى بما يستخرج من الآبار بالغرب (الدلو) ... ويستخرج من الأنهار بآلة، ففي هذا نصف العشر لكثرة مؤنته). أما التي يعتمد في سقيها على الأمطار، أو تشرب بعروقها من أرض رطبة مثلا، ففي محصولها العشر فقط أي 10% . والله أعلم.

  • والخلاصة

    تجب زكاة محصول مزارع التمورإن بلغ نصابا وهو خمسة أوسق، وهي ما يعادل تقريبا ستمائة كيلو اجرام، فيخرج عنها نصف عشرها أي 5% إن كانت تسقى بالآلة كالبئر والمكينة، أما التي تشرب بالمطر أو تشرب بعروقها من أرض رطبة مثلا، فزكاتها عشرها أي 10%، والله أعلم.