عنوان الفتوى: من أحكام زكاة العقارات

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

 أمتلك قطعة أرض تصلح للبناء ولم أوفق إلى الآن في البناء أو استثمارها ولم تدر علي أي مال منذ امتلاكها فهل عليها زكاة. جزاكم الله خيراً.

نص الجواب

رقم الفتوى

1390

05-سبتمبر-2008

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

  فإن نويت التجارة عند شرائك الأرض بأن تقيم عليها بناء ثم تبيعه، أو تبيعها قبل البناء، وجبت فيها الزكاة، حتى لو لم تدر عليك شيئاً، وحتى لو لم تبن ولم تبع، وكذلك تجب الزكاة إن نويت التجارة والانتفاع من الريع ،  فإن لم تنو التجارة وإنما أردت أن تؤجرها وتستفيد من ريعها فالزكاة على الريع لا على ثمن الأرض، أو أردت أن تبني عليها وتسكنها فلا زكاة فيها، قال العلامة الخرشي رحمه الله في شرحه على مختصر خليل(6/238):(ومن شروط الزكاة أن يكون نوى التجارة بهذا العرض الذي عاوض عليه أي أن يكون ملكه بهذه النية ... وكذلك تجب الزكاة في هذا العرض إذا نوى به التجارة والغلة معا كما إذا نوى عند شرائه أن يكريه ، وإن وجد ربحا باع وكذلك تجب الزكاة في هذا العرض إذا نوى به عند المعاوضة عليه التجر والقنية معا كنية الانتفاع بعينه .. وإن وجد ربحا باع).

  • والخلاصة

    إذا نويت التجارة عند شرائها، أو نويت أن تؤجرها وتستفيد من ريعها فإن حصلت ربحاً بعتها، وجبت الزكاة، فإن لم تنو إلا الاستفادة من الريع فالزكاة تجب على الريع المستفاد وإن قصدت بناءها والسكن فيها فلا زكاة عليها. والله أعلم وأستغفر الله.