عنوان الفتوى: الصلاة في غرفة بها غير مسلم

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل تجوز الصلاة في غرفة يشاركني فيها شخص هندوسي. بمعنى أني أصلي و هو جالس بجنبي في نفس الغرفة؟

نص الجواب

رقم الفتوى

13663

23-نوفمبر-2010

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

اعلم حفظك الله أن الله سبحانه وتعالى قد كرم الإنسان فقال: {وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ} (الإسراء: 70) وهذا التكريم شامل لجميع البشر مهما كانت أجناسهم وأعراقهم ودينهم، ومن ثمّ فالآدمي طاهر سواءً كان مسلماً أم غير مسلم، وقد عدَّ الشيخ خليل رحمه الله كل حي من الأعيان الطاهرة، فقال: (..والحي ودمعه وعرقه ولعابه)، ولهذا فملامسة غير المسلم ومساكنته لا تؤثر على صحة الصلاة، ما دام الشخص المصلي طاهر البدن، طاهر الثياب، وكان المكان الذي يصلي فيه طاهرا؛ فمن خصائص هذه الأمة أن جعل الله لها الأرض مسجداً وطهوراً، كما في مسند الإمام أحمد وغيره، والله أعلم.

  • والخلاصة

    صلاتك صحيحة إذا استوفت شروط الصحة الخاصة بالصلاة، ولا تؤثر عليها مساكنة غير المسلم ولا ملامسته، والله أعلم.