عنوان الفتوى: مصافحة الأخت لأخيها غيرالمسلم

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل يجوز لأخواتي مصافحة أخيهم من أم ثانية علما بأنه يدين بالديانة المسيحية على دين أمه؟

نص الجواب

رقم الفتوى

12226

29-يوليه-2010

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

 بارك الله فيك، واعلم أنه يجوز للأخوات مصافحة أخيهم غير المسلم، سواء كانت الأخوة من النسب أو من الرضاع، قال العلامة الخرشي المالكي رحمه الله عند قول خليل: (ورضاع الكفر معتبر) (يعني أنه لا فرق بين الإسلام والكفر في ثبوت الرضاع فإذا رضع صغير على كافرة ثم أسلمت فإن الإسلام لا يرفع حرمة الرضاع كالنسب)، والله أعلم.

  • والخلاصة

    الأخوة سبب من أسباب التحريم سواء كانت بالنسب أو بالرضاع، ولايؤثر فيها اختلاف الدين، فللمرأة المسلمة مصافحة أخيها غير المسلم سواء كانت أخوتهما من النسب أو من الرضاع، والله أعلم.