عنوان الفتوى: الأكل من ثمرات نخيل الشارع

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل يجوز الأكل من النخيل الموجود على الطريق العام أم أنه ملك خاص للدولة؟

نص الجواب

رقم الفتوى

11158

08-يونيو-2010

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

 فنسأل الله العلي القدير أن يبارك فيك وفي ورعك، والأصل في هذا النوع من الأمور هو استئذان المشرفين عليه، ولا حرج عليك في الأكل من ثمرات النخيل الموجود في الشوارع العامة في إمارة أبوظبي، فقد أعطى ولي الأمر الإذن بذلك، وهو مأجور في غرس هذه الأشجار المثمرة التي تزين الشوارع وتستفيد منها البيئة، ففي الصحيحين من حديث أنس بن مالك رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:"مَا مِنْ مُسْلِمٍ يَغْرِسُ غَرْسًا أَوْ يَزْرَعُ زَرْعًا فَيَأْكُلُ مِنْهُ طَيْرٌ أَوْ إِنْسَانٌ أَوْ بَهِيمَةٌ إِلَّا كَانَ لَهُ بِهِ صَدَقَةٌ".

وعلى كل من يجني هذا الثمار أن يجنيها بالطرق العادية دون أن يلحق ضررا بالنخل،أو الجهة المشرفة عليه كالبلديات أو بالمارة، والله الموفق.

  • والخلاصة

    الأصل أن تستأذن المشرفين، ولا حرج في الأكل من ثمار النخل المنتشر في الشوارع العامة في إمارة أبوظبي، فقد أذن ولي الأمر بذلك، والله الموفق.