عنوان الفتوى: سن الطفل الذي تحتجب منه المرأة

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

- ما هو السن المحدد للطفل لتحتجب عنه المرأة ?

نص الجواب

رقم الفتوى

1092

12-يونيو-2008

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فإن القرآن الكريم ذكر أولئك الذين يجوز للمرأة أن تبدي زينتها أمامهم فقال:{ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آَبَائِهِنَّ أَوْ آَبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ} [النور/31]. و عد من بينهم الطفل الذي لم يطلع على عورات النساء.

فيجوز للمرأة إبداء زينتها أمامه وترك الحجاب، وهذا في مرحلة الطفولة، وقد ذكر العلامة الكاساني رحمه الله في البدائع معنى الطفولة فقال:( وَالطِّفْلُ فِي اللُّغَةِ الصَّبِيُّ مَا بَيْنَ أَنْ يُولَدَ إلَى أَنْ يَحْتَلِمَ وَأَمَّا الَّذِي يَعْرِفُ التَّمْيِيزَ بَيْنَ الْعَوْرَةِ وَغَيْرِهَا وَقَرُبَ مِنْ الْحُلُمِ فَلَا يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُبْدِي زِينَتَهَا لَهُ).

قال ابن العربي المالكي:( مَعْنَى أَنَّهُمْ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ أَنَّهُمْ لَا يُمَيِّزُونَ بَيْنَ عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَالرِّجَالِ لِصِغَرِهِمْ وَقِلَّةِ مَعْرِفَتِهِمْ بِذَلِكَ، وَقَدْ أَمَرَ اللَّهُ تَعَالَى الطِّفْلَ الَّذِي قَدْ عَرَفَ عَوْرَاتِ النِّسَاءِ بِالِاسْتِئْذَانِ فِي الْأَوْقَاتِ الثَّلَاثَةِ بِقَوْلِهِ : { لِيَسْتَأْذِنْكُمْ الَّذِينَ مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ وَاَلَّذِينَ لَمْ يَبْلُغُوا الْحُلُمَ مِنْكُمْ } وَأَرَادَ بِهِ الَّذِي عَرَفَ ذَلِكَ وَاطَّلَعَ عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ، وَاَلَّذِي لَا يُؤْمَرُ بِالِاسْتِئْذَانِ أَصْغَرُ مِنْ ذَلِكَ).

جاء في حاشية ابن قاسم العبادي على تحفة المحتاج :(أما غير المراهق فإن كان مميزا فكالمحرم , وإن كان غير مميز فإن لم يحك ما رآه فحضوره كغيبته ويجوز التكشف له). ولا يخفى أن التمييز والبلوغ يختلفان بحسب البيئات والأماكن والعوائل ولا يمكن تحدديد سن بعينه يتناول الناس جميعاً لا يتخلف عنه أحد.

وخلاصة القول: الطفل مابين (7-10) يعامل كالمحرم احتياطاً وورعاً، وبعد ذلك يحتجب منه.والله أعلم وأستغفر الله.

  • والخلاصة

    وخلاصة القول: الطفل مابين (7-10) يعامل كالمحرم احتياطاً وورعاً، وبعد ذلك يحتجب منه.والله أعلم وأستغفر الله.