عنوان الفتوى: نقل الأضحية من بلد المضحي

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

هل يجوز نقل الأضحيـــة من بلد المضحي أم لا؟  

نص الجواب

رقم الفتوى

10863

22-مايو-2010

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فيستحب أن يتولى المضحي ذبح أضحيته بنفسه؛ لأنها شعيرة، وعبادة، والمطلوب في إقامة الشعائر أن يتولاها الشخص بنفسه بدون توكيل، قال الشيخ خليل رحمه الله تعالى عاطفاً على ما يستحب في الأضحية: (وذبحها بيده)، قال العلامة الخرشي شارحاً: (يستحب للمضحي ذكراً أو أنثى أن يذبح أو ينحر أضحيته بيده لأن ذلك من التواضع لله واقتداء بسيد البشر فإنه كان يذبح أضحيته بيده).

وكما يندب له ذبحها بنفسه لما ذكر، كذلك يستحب له الأكل من لحمها، والتصدق منه والإهداء بدون تحديد بثلث أو غيره، قال الشيخ خليل رحمه الله تعالى: (وجمع أكل وصدقة وإهداء بلا حد)، ومعناه أنه يستحب الجمع بين الثلاثة.

فإذا تبين هذا المعنى فنقول: يكره نقل الأضحية إلا ذا تعذر ذبحها في البلد الذي يوجد فيه المضحي، وإذا تعذر ذبحها في البلد الذي يوجد فيه، جازت له النيابة في الأضحية، وحينئذ يوكل شخصاً ليقوم مقامه فيذبح نيابة عنه، قال الشيخ خليل رحمه الله تعالى (وصح إنابة بلفظ)، والله أعلم.

  • والخلاصة

    يستحب للمضحي أن يتولى ذبح أضحيته بنفسه، وإذا لم يتمكن من ذلك يجوز له التوكيل سواء كان في البلد أو خارجه،والله أعلم.