عنوان الفتوى: الاجتماع للصلاة أفضل

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

إذا طلبت من أحد أن يصلي معي جماعة فطلب مني الانتظار هل انتظره أم أصلي من دونه؟

نص الجواب

رقم الفتوى

10429

28-أبريل-2010

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

فاعلم فقهني الله وإياك في دينه أنك إن انتظرت من دعوت ليصلي معك جماعة فستؤجر مرتين: مرة على دعوتك له لصلاة الجماعة لأن النبي صلى الله عليه وسلم في صحيح الإمام مسلم يقول: "من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه لا ينقص ذلك من أجورهم شيئاً"، ومرة على صلاتكما معاً جماعة، فقد أخرج الإمام أحمد وأبو داود والنسائي وابن ماجه عن أبي بن كعب رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "صلاة الرجل مع الرجل أزكى من صلاته وحده، وصلاته مع الرجلين أزكى من صلاته مع الرجل، وما كان أكثر، فهو أحب إلى الله".

فهذا دليل على أنه كلما كان الجمع أكثر كانت الصلاة أكثر أجراً، والله أعلم.

  • والخلاصة

    انتظر من دعوت ليصلي معك جماعة مادام الوقت متسعاً ولك الفضل والأجر، هذا وفوق كل ذي علم عليم.