عنوان الفتوى: المصافحة بعد الصلاة

  • a middle
  • a small
  • print
  • favorite
  • email

ما حكم المصافحة بين المصلين عقب الفراغ من صلاة الجماعة؟

نص الجواب

رقم الفتوى

1030

10-يونيو-2008

الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..

 تكره المصافحة بعد الفراغ من صلاة الجماعة؛ يقول الإمام الحطاب المالكي: "الْمُصَافَحَةُ عقب صَلَاةِ الصُّبْحِ وَالْعَصْرِ مِنْ الْبِدَعِ.. وَكَانَ عَلَيْهِ الصَّلَاةُ وَالسَّلَامُ يَأْتِي بَعْدَ السَّلَامِ بِالْأَذْكَارِ الْمَشْرُوعَةِ وَيَسْتَغْفِرُ ثَلَاثًا، ثُمَّ يَنْصَرِفُ ...، وَالْخَيْرُ كُلُّهُ فِي اتِّبَاعِ الرَّسُولِ عَلَيْهِ الصَّلَاةُ وَالسَّلَامُ"اهـ.

إلا أنه نص غير واحد من أهل العلم على أن المصافحة بعد الفراغ من الصلاة تدخل في نطاق البدع المباحة التي ليس فيها بأسٌ , ومنهم العز بن عبدالسلام كما فتاويه، وابن عابدين في رد المحتار حيث قال: وَأَمَّا مَا اعْتَادَهُ النَّاسُ مِنْ الْمُصَافَحَةِ بَعْدَ صَلَاةِ الصُّبْحِ وَالْعَصْرِ، فَلَا أَصْلَ لَهُ فِي الشَّرْعِ عَلَى هَذَا الْوَجْهِ وَلَكِنْ لَا بَأْسَ بِهِ فَإِنَّ أَصْلَ الْمُصَافَحَةِ سُنَّةٌ "اهـ.

ويقول الإمام الشربيني في مغني المحتاج : وَلَا أَصْلَ لِلْمُصَافَحَةِ بَعْدَ صَلَاتَيْ الصُّبْحِ وَالْعَصْرِ، وَلَكِنْ لَا بَأْسَ بِهَا فَإِنَّهَا مِنْ جُمْلَةِ الْمُصَافَحَةِ وَقَدْ حَثَّ الشَّارِعُ عَلَيْهَا" لعموم سنة المصافحة اهـ. والله أعلم

  • والخلاصة

    المصافحة بعد الفراغ من الصلوات ليس لها دليلٌ شرعيٌّ خاصٌ بها ؛ لذلك كرِهها بعض أهل العلم ، لكنها تندرج تحت أصلٍ عامٍ مُجمعٍ عليه وهو إفشاءُ السلام والمصافحة الذي يعتبر سبباً من أسباب دخول الجنة. هذا وفوق كل ذي علم عليم.